اخر الاخبار

cc08f268-1d68-439f-96bd-bbda7a6130a6.jpg
عربي و عالمي
الجيش الليبي: لم ننسحب من محاور طرابلس
منذ 8 أيام

قال الجيش الوطني الليبي اليوم الثلاثاء إنه لا صحة للأنباء التي تتداولها بعض وسائل الإعلام عن انسحاب لقواته من محاور طرابلس، مشيرا إلى أن ما يجري هو مجرد إعادة تمركز بحسب الموقف العسكري.

وقال المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة التابع للقيادة العامة للقوات المسلحة الليبية في صفحته على فيسبوك "لا صحة لما يتردد في قنوات الإخوان وما تبثه من سموم وأكاذيب حول انسحاب الجيش من طرابلس".

إعادة تمركزات

وأضاف "ننوه أن ما سيتم هو فقط إعادة تمركزات وبما يتلاءم مع مستجدات الموقف العسكري دون ترك المدن والمناطق المسيطر عليها أو التراجع عنها."

وتابع أن "تحرير ليبيا قضية لا يمكن التنازل عنها والقضاء على الإرهاب والميليشيات هو أساس إقامة دولة المؤسسات فلا يمكن أن تقام دولة عدالة ومدنية في وجود ميليشيات التهريب والسرقة والفساد والخيانة والعمالة التي أحضرت الغزو التركي وتخدم أجندة الإخوان."

كانت وسائل إعلام نقلت عن عسكريين في حكومة الوفاق رصد انسحاب آليات تابعة لقوات الجيش الوطني من محاور جنوب طرابلس.

انسحاب تكتيكي

وفي سياق متصل، أكد المتحدث الرسمي باسم القيادة العامة للجيش الليبي، أحمد المسماري، الثلاثاء، أن الجيش سيعود إلى قاعدة الوطية الجوية، موضحا أن هذا الانسحاب كان تكتيكيا ومبرمجا له منذ أشهر.

كما أضاف في مؤتمر صحافي طارئ فجر اليوم، أن القائد العام للجيش خليفة حفتر أصدر أمرا بسحب قوات الجيش بكافة معداتها من القاعدة، بناء على ما قدمه آمر عمليات المنطقة الغربية حول الأوضاع العسكرية في محيط القاعدة، مشيراً إلى أن عملية الانسحاب بدأت منذ 3 أشهر بسحب الطائرات الحربية والذخائر الخاصة بها، وكذلك الشؤون الفنية والإدارية والمعدات الثقيلة، ثم سحب الأفراد أول أمس، وتأمين خروج الأفراد وغرف العمليات والآليات الصالحة للعمل والمعدات لنقطة التجمع الجديدة.