اخر الاخبار

3c354bc1-d617-4380-8f69-447383ca9c53.jpg
زاوية منوعات
حتى مشروبات الدايت.. ضارة جداً لكوليسترول الدم
منذ 4 أشهر

المشروبات السكرية، كالمشروبات الغازية والعصائر المحلاة، تحتوي على كمية كبيرة من السكر، ويحب الكثيرون تناولها، خاصة اثناء وجبات الطعام. وإن كنت تعتقد أن السكر ليس له تأثير على دهنيات الدم (كوليسترول الدم)، فعليك إعادة التفكير مرة ثانية، لأن دراسات عدة اثبتت ان هناك علاقة مباشرة بينهما. ومنها دراسة كبيرة شارك فيها باحثون من جامعات تافت وبوسطن ودوك الطبية الاميركية، قاموا بمراقبة تغذية 6 آلاف متطوع لمدة تصل الى 11 سنة. وأظهرت نتائج دراستهم، التي نشرتها دورية جمعية القلب الأميركية، أضرار التعود على تناول مشروب سكري يومياً، وخاصة من تعدت أعمارهم الخمسين عاما. فقد ساهم ذلك في انخفاض معدل الكوليسترول النافع بمعدل %10 على مدى 4 سنوات، وارتفاع معدل الكوليسترول الضار (والدهون السكرية الثلاثية) بمعدل %10 أيضا. ويعرف ارتباط هذه التغيرات في دهنيات الدم مع تضاعف فرصة الإصابة بالجلطات وضيق الشرايين وتصلبها، وأيضا السكتة القلبية او الدماغية. وشرحت البروفيسورة نيكولا مك-كيوان، طبيبة التغذية في جامعة تافت قائلة: «تحتوي المشروبات السكرية على كمية كبيرة من السكر. وتناولها يسبب ارتفاعا كبيرا في معدل سكر الدم، ويتعامل الجسم مع ذلك عبر تحويل الفائض من السكر الى دهون وتخزينها في الدم لاستخدامها لاحقا كمصدر للطاقة. لذا، فمن العادات الغذائية التي تحافظ على اتزان كوليسترول الدم هي تفادي المشروبات السكرية والغازية بقدر الإمكان وتفضيل شرب الماء عليها». من جانب آخر، وجد الباحثون أن التعود على تناول مشروبات الدايت (الخالية من السعرات الحرارية) ضار أيضا، حيث ساهم ذلك في انخفاض معدل الكوليسترول النافع. بينما لم تجد الدراسة علاقة بين شرب عصائر الفاكهة الطبيعية (من دون إضافة سكر) مع حدوث تدهور في معدلات كوليسترول الدم. وعلق أحد الخبراء قائلا: «تناول السكريات لا يرتبط مباشرة مع الإصابة بالنوبة القلبية، لكنه يسبب تدهورا في صحة كوليسترول الدم بشكل ضار جدا لصحة القلب والشرايين كثيرا. لذا يجب تقنين تناول الأطعمة السكرية لأنها غنية بالسكر والسعرات الحرارية، فالإفراط في تناولها يؤدي الى مخاطر صحية، مثل زيادة الوزن والسمنة والسكري وأمراض القلب وتسوس الاسنان وأمراض اللثة وغيرها".