اخر الاخبار

ed99836a-f1af-4a35-a5b1-e2b0aac9af8e.jpg
اقتصاد
تدشين أول محطة استثمارية لتدوير المخلفات الإنشائية في الأحساء
منذ 5 أشهر

دشن معالي وزير الشؤون البلدية والقروية المكلف الدكتور ماجد القصبي، اليوم، أول محطة استثمارية لفرز وتدوير المخلفات الإنشائية على مستوى المملكة في محافظة الأحساء، على مساحة 100 ألف متر مربع، وبقدرة استيعابية تقدر بـ 3000 طن يومياً, بهدف التخلص من الرمي العشوائي للمخلفات الإنشائية والمحافظة على البيئة.

جاء ذلك خلال مشاركة أمانة الأحساء في ملتقى الاستثمار البلدي "فرص" في نسخته الأولى، الذي تنظمه وزارة الشؤون البلدية والقروية في مركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض بالعاصمة الرياض، ويستمر لمدة ثلاثة أيام.

وأوضح أمين الأحساء المهندس عادل الملحم، أن المشروع الاستثماري لفرز وتدوير المخلفات الإنشائية، يهدف إلى فرز وتدوير المخلّفات الإنشائية الناتجة من المباني تحت الإنشاء ومشاريع البنية التحتية ومشاريع الطرق للإسهام في التقليل من حجم تلك المخلفات، التي أصبحت تشكل خطراً على البيئة وتُحدث تشويهاً بصرياً، مع العمل على إعادة استخدامها للبنية التحتية.

وأشار إلى أنه رُوعي فيه عناصر التقنية الحديثة وتوفّر اشتراطات البيئة بأحدث التجهيزات والمعدات، ويُعد استثمارياً لمدة 15 سنة وذلك من ناحية الإنشاء والتشغيل والصيانة لتؤول ملكية المحطة بنهاية المشروع إلى الأمانة، حيث يرتكز المشروع في تشغيله على إعادة تدوير المخلّفات الإنشائية الناتجة من أعمال البناء والهدم والمشاريع التنفيذية والاستفادة منها في إعادة استخدامها بعد فرزها وتدويرها في مشاريع البنى التحتية ومصانع الخرسانة والاسفلت.

وأضاف الملحم، أن مشروع المحطة يأتي كجزء من رؤية وأهداف وزارة الشؤون البلدية والقروية المتجسدة لتحقيق رؤية المملكة التطويرية 2030 في جانب التطوير الخدمي في القطاع البلدي وإشراك القطاع الخاص في سلم التنمية والتطوير، مقدماً شكره لوزير الشؤون البلدية والقروية المكلف على المتابعة الدائمة، وعنايته المستمرة في التطوير، وتدشينه للمشروع في ظل الدعم غير المحدود من لدن الحكومة الرشيدة.