اخر الاخبار

59cefaf3-d1a5-473c-ab9e-120fed27aa5d.jpg
زاوية منوعات
شجار في مجلس الأمة بالكويت
منذ 2 أشهر

شهدت قاعة مجلس الأمة الكويتي اليوم الثلاثاء اشتباكات بالأيدي بين عدد من النواب في جلسة ساخنة ناقشت مقترح قانون العفو الشامل، الذي كان فتيلاً لبدء المشاجرة التي انتهت برفع الجلسة وتدخل حرس المجلس.

من جهته قال رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم إثر المشاجرة "الشعب شهد مسرحية التخريب اليوم والأدوات كشفت عن نفسها .. وهدفهم تكفير الكويتيين بالديمقراطية".

وأضاف مرزوق الغانم في تصريح صحفي عقب جلسة اليوم 'ان المجلس انتقل إلى قانون العفو الشامل وكما قلت لكم سابقا للأسف النائب محمد المطير كشف عن نفسه كأداة حضر الجلسة فقط لتخريب الجلسة وليس لممارسة عملية ديمقراطية'. واضاف 'بدأنا بالإجراءات وأعطينا الجميع فرصة للحديث كما رأيتم وأبدوا وجهة نظرهم، وبعد ذلك عندما شرعت في قراءة الطلبات المقدمة وهي طلب مقدم لفصل القوانين والتصويت عليها بشكل منفصل اعترض الذين كانوا طول الفترات السابقة يقولون ما يصير دمج ما يصير دمج' وأكد الغانم أن 'هذه المسرحية كشفت اليوم 'وبشهادة الشعب الكويتي أجمع، فمن كانوا يقولون ان اعتراضنا على الدمج، قدم اقتراح للفصل ولم يرغبوا في هذا الاقتراح ولم يصوتوا معه وحاولوا تخريب الجلسة' وأضاف انا اقول البعض ولم أشمل الكل وأنا أتكلم تحديدا عن هذا الشخص، لأنه تعدى على الأمين العام وسحب الميكروفون وهذه أمر واضح، وهو أداة يقوم بهذا الدور اللاأخلاقي في قاعة عبدالله السالم ويريد تكفير الناس بالديمقراطية'.