اخر الاخبار

a1260604-5332-4177-8526-43a8c3add954.jpg
عربي و عالمي
اجتماع طارئ لوزراء الصحة الأوروبيين حول كورونا
منذ 18 أيام

يجتمع وزراء الصحة الأوروبيون في بروكسل بشكل طارئ الخميس المقبل لنقاش إجراءات ضمان عدم انتشار فيروس كورونا المستجد في الاتحاد الأوروبي، وفق ما أعلن مجلس الاتحاد الاثنين.

ويسعى الوزراء الذين يلتقون بحضور ممثل لمنظمة الصحة العالمية إلى تبني مقاربة منسّقة لمواجهة الوباء بعد تسجيل نحو 30 اصابة في الاتحاد الأوروبي.

ودعا وزير الصحة الألماني يانس شبان، عقب لقائه نظيرته الفرنسية أغنيس بوزين في باريس في الرابع فبراير، لإجراء نقاش على المستوى الأوروبي حول اتخاذ إجراءات تقيّد الدخول للتكتل الأوروبي، على غرار تلك التي اتخذتها واشنطن، أو تكثيف الرقابة على الحدود.

ومنعت الولايات المتحدة دخول جميع الأشخاص غير المقيمين القادمين من الصين.

وشدد الوزيران على ضرورة تنسيق القرارات بين دول الاتحاد الأوروبي، نظرا لحرية حركة المواطنين في منطقة شنغن التي ليس فيها رقابة حدودية في الأوقات العادية.

وسيقوم الوزراء بـ "تبادل وجهات النظر حول إجراءات الطوارئ الجديدة في مجال الصحة" ومناقشة "حلول (...) لتجنب انتشار الوباء في الاتحاد الأوروبي"، وفق بيان لمجلس الاتحاد لفت أيضا الى أن الاجتماع سيشهد تبني قرارات.

وقال المفوض الأوروبي لإدارة الأزمات جانيز ليناريتش على "تويتر" إنه "مع انتشار فيروس كورونا في عدة بلدان، يجب أن يكون التنسيق والتعاون هدفنا الأول. لقد حان الوقت لتوحيد جهودنا لإيقاف هذا الوباء".

وأدى فيروس كورونا المستجد إلى وفاة 908 أشخاص في البر الصيني (بدون احتساب هونغ كونغ وماكاو). وتجاوز عدد المصابين 40 ألفا وفق آخر حصيلة أعلنتها السلطات الصينية اليوم الاثنين، ما يؤكد وجود استقرار نسبي في درجة انتشار الفيروس.

ورصدت 33 اصابة في الاتحاد الأوروبي، 14 منها في ألمانيا و11 في فرنسا.