اخر الاخبار

524641e3-83a9-49cb-a2fb-fda1babbdf5d.jpg
السعودية
سمو أمير القصيم يؤكد دور أبناء الوطن في الحفاظ على تاريخنا الوطني
منذ 8 أشهر


أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم، أن مسيرة الوطن وتاريخه المشرف يحتم علينا الاهتمام بإبراز تاريخ المملكة ورموزها وتعزيز هذا النهج لدى النشء من خلال ما سطره الأباء والاجداد من تضحيات، مشيراً إلى أن ما يمز هذه البلاد " وحدة كلمة شعبها وقيادتها " .

وقال سموه خلال جلسته الأسبوعية مع المواطنين بقصر التوحيد بمدينة بريدة أمس, بحضور أصحاب المعالي والفضيلة ووكلاء الإمارة ومسؤولي القطاعات الحكومية والخاصة وجمع من الأهالي , وقُدم خلالها ورقة علمية بعنوان "التاريخ والتراث الوطني ورؤية المملكة .. الواقع والمأمول" للباحث في التاريخ السعودي سعد بن إبراهيم العريفي :" المملكة وحدة على كلمة التوحيد " لا إله إلا الله محمد رسول الله " وعلينا أن نصون ذلك وعلى كل فرد من أبناء الوطن دور في الحفاظ على هذا التاريخ واستكمال المسيرة التي بذل لأجلها الآباء والأجداد الغالي والنفيس, والطريق أمامنا لتكريس وحفظ تاريخنا وابرازه بالطريقة الحديثة والأساليب والأدوات العصرية ".

وبين سمو الأمير الدكتور فيصل بن مشعل أن مسيرة البناء والتطوير للمملكة منذ عهد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن ـ طيب الله ثراه ـ وحتى هذا العهد الزاهر تستحدث السير على نهج كتابة " تاريخا بأيدينا " إذ أن في إهمالنا لهذا الجانب تعرضه للتزوير , مقدماً سموه شكره وتقديره للباحث سعد العريفي على ما قدمة من إيجاز وفائدة .

من جانبه بين الباحث سعد العريفي خلال ورقته العلمية أن موقع المملكة حلقة وصل بين القارات, وممر لطرق التجارة قديماً وعاشت على أرضها العديد من الحضارات " قيدار ، ولحيان ، ودادان ، والاحقاف ", وهي مهبط الوحي والرسالة ، وحباها الله بالعديد من المقومات الجغرافية والحضارية والاجتماعية والديموغرافية والاقتصادية, وهذا ما يجعلها تمتلك عمقاً حضارياً .

وبين أن المملكة سخرت إمكاناتها وطاقاتها لخدمة ضيوف الرحمن وزوارها حتى تبوأت مكانة مرموقة في العالم وأصبحت عنواناً لكرم الضيافة واستطاعت أن تحقق مكانة مميزة في قلوب المسلمين في كل مكان.

وأوضح العريفي أن شمول رؤية المملكة 2030 بإنشاء أكبر متحف إسلامي في المدينة المنورة وفق أرقى المعايير العالمية ودعم الثقافة وتخصيص الأراضي لإقامة المكتبات والمتاحف إلى جانب وإعلان مشروعات القدية ،وتطوير بوابة الدرعية ،والبحر الأحمر ،والهيئة الملكية لمحافظة العلاء ،وجدة التاريخية يعكس مضامين أهداف الرؤية نحو الاهتمام بالتاريخ والتراث الوطني .

وأشار إلى العديد من العوامل من شأنها تعميق الاعتزاز بالتاريخ والتراث الوطني ،ترتبط بتعزيزه لدى الناشئة, والتكامل التخصصي والتدريب العلمي والتعريف العالمي.

وأعرب الباحث سعد العريفي عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة القصيم على إتاحة هذه الفرصة .

وشهدت الجلسة مداخلات عدد من الحضور أثرت محاور الورقة العلمية .

وشاهد سموه والحضور عرضا مرئي عن جائزة القصيم للتميز والإبداع تحدث من خلالها أمين عام الجائزة الدكتور تركي المخلفي عن أهداف الجائز للإسهام في تعزيز وتنمية الابتكارات والتميز والابداع بين الأفراد والمؤسسات بالمنطقة.