اخر الاخبار

d4e2cf75-51cc-4254-9232-c64b4394fe94.jpg
زاوية منوعات
يحرق ذراع ابنه.. والأطباء يقررون بترها
منذ 5 أشهر

بتر الأطباء ذراع طفل وصل للطوارئ مصابا بمضاعفات خطيرة جراء حروق من الدرجة الثالثة أشعلها والده في ذراعه بعد تناوله وجبة اشتراها الأب لنفسه.
ووفق صحيفة «ذا صن» البريطانية، أحرق ليوناردو سوتو (49) عاما المقيم بمدينة «مونتانا دي لافلور» في هندوراس ذراع ابنه (7 سنوات)، ما أدى إلى بترها بالكامل، تخوفا من تفاقم المضاعفات وانتشارها في جسده. فيما أحالت الشرطة الأب المتوحش إلى محكمة الجنايات بمقاطعة فرانسيسكو بتهمة حرق ابنه وسوء معاملته، التي قضت (الثلاثاء) بسجنه 15 عاما، بينما قررت نقل الطفل بعد تعافيه وشقيقيه (3 و5 سنوات) للعيش في دار الرعاية الحكومية بمديرية حماية الأطفال والمراهقين.