اخر الاخبار

b713116f-ac9c-4e08-8c01-5ba664574c84.jpg
عربي و عالمي
ماكرون يرغب في تسوية ملف الذاكرة العالق بين الجزائر وفرنسا ويستشهد بالهولوكوست
منذ 3 أشهر

قال الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إنه يريد تسوية مسألة الذاكرة المتعلقة بفترة استعمار فرنسا للجزائر، مثلما فعل جاك شيراك بخصوص الهولوكوست وإقراره بمسؤولية فرنسا في ترحيل اليهود.

وأفاد ماكرون بأن مواقفه "واضحة جدا بخصوص التحديات التي أواجهها والمتعلقة بالذاكرة (...) وحرب الجزائر بدون شك هي الأكثر مأساوية بينها، أعرف هذا الأمر منذ حملتي الانتخابية".

وكان ماكرون وصف لدى زيارته للجزائر سنة 2017 الاستعمار الفرنسي للبلاد بـ "الجريمة ضد الانسانية" و"الهمجية الحقيقية"، ما أثار لغطا كبيرا وقتها لدى تيار اليمين المتطرف الفرنسي خصوصا.

في المقابل، رفض ماكرون في السابق تقديم اعتذار عن جرائم فرنسا في القارة السمراء أثناء الفترة الاستعمارية، مؤكدا أن القاعدة بالنسبة إليه هي "عدم الإنكار وعدم تقديم اعتذار".