اخر الاخبار

6665fd4f-5624-42d3-bbbe-a93f13d2d4f5.jpg
عربي و عالمي
يد أميركا "تغيّب" وكالة الحرس الثوري
منذ 2 أشهر

امتد الحظر والعقوبات الأميركية في آخر فصوله ليطال وكالة أنباء "فارس" الإيرانية التي تعتبر موالية للحرس الثوري.

وأفادت الوكالة في خبر على قناتها في "تيليغرام"، أنه تم حجب موقعها على الإنترنت، بأمر من وزارة المالية الأميركية على خلفية العقوبات المفروضة ضد إيران.

كما أوضحت أن مزود خدمة الإنترنت الدولي، أرسل لها رسالة بالبريد الإلكتروني، تفيد بأن سبب الحظر، جاء "بطلب من الهيئة الأميركية لمراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) والقائمة السوداء لتلك المؤسسة ( SDN)".

ولاحقاً أفادت بأن موقعها مع نطاق (Domain name) -.ir أخذ يعمل بشكل طبيعي، بينما لم يزل الموقع بنطاق .com محظوراً.

يأتي هذا بعد عقوبات جديدة صدرت الخميس من قبل الخزانة الأميركية وطالت شخصين و4 شركات إيرانية وصينية للبتروكيماويات والبترول قامت بنقل صادرات شركة النفط الإيرانية الوطنية (NIOC) التي تتهم بتمويل الحرس الثوري الإيراني ووكلائه.