اخر الاخبار

8ee35706-bf97-4d2d-8cbf-ef47d17bdee5.jpeg
السعودية
أمير المدينة يرعى تخريج 2137 طالبا في الجامعة الإسلامية
منذ 12 أيام

أمير المدينة يرعى تخريج 2137 طالبا في الجامعة الإسلامية

أشاد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن سلمان أمير منطقة المدينة المنورة بالدور الذي تسهم فيه الجامعة الإسلامية في تبليغ رسالة الإسلام الخالدة للعالم وتزويدها الطلاب بالعلم الشرعي وفق المنهج الوسطي المعتدل، مشيرا إلى أن الجامعة رائدة بجودة مخرجاتها وبارزة في أنشطتها المختلفة، جاء ذلك خلال رعايته حفل تخريج الدفعة 57 و التي ضمت 2137 طالباً يمثلون 111 دولة.

وقال سموه : نحتفل اليوم سوياً بتخريج الدفعة الجديدة من طلبة الجامعة العريقة، هذه المنارة العلمية التي تبلغ رسالة الإسلام الخالدة للعالم عن طريق الدعوة والتعليم بمنهج وسطي يدعو إلى الاعتدال و نبذ التطرف و الغلو.

و بارك سموه للخريجين قائلاً : أبارك لكم تخرجكم، وأسأل الله تعالى أن ينفع بكم الإسلام والمسلمين ويوفقكم في حياتكم أينما كنتم، أنتم رسل سلام لشريعة سمحاء وسواعد بناء لتنمية مجتمعنا وأوطاننا والأمة الإسلامية والإنسانية جمعاء إن شاء الله تعالى.

وشكر الأمير فيصل بن سلمان رئيس الجامعة الأمير د. ممدوح بن سعود بن ثنيان، وأعضاء هيئة التدريس والهيئة الإدارية على جهودهم.

كما ألقى رئيس الجامعة كلمة للخريجين قال فيها : تحتفل الجامعة الإسلامية كل عام بتخريج دفعة من طلابها تزفهم للعالم رسل هدى ومحبة ودعاة خير وسلام وسواعد بناء وركائز تنمية، ونحن إذ نحتفل اليوم بتخريج الدفعة السابعة والخمسين من خريجي الجامعة لنستذكر رسالة الجامعة القائمةَ منذ تأسيسها وعبر مراحلها الزمنية المختلفة على الوسطية والاعتدال والمشاركة الإيجابية من خريجيها في بناء مجتمعاتهم والتفاعل معها والإسهام في نهضتها وتنميتها.

وأضاف : لقد ألقت الجائحة بظلالها على أرجاء العالم وجميع أوجه حياة الناس ومناشطهم الاجتماعية مما جعل للحفاظ على سلامتهم الصحية والنفسية والاجتماعية الأولوية، وقد تمكنت المملكة من التعامل مع هذه الجائحة بنجاح بارز وتميز ملفت بفضل الله ثم بفضل القيادة الحكيمة لسيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين - حفظهما الله - والتي جعلت سلامة المواطنين والمقيمين أولا، وفي المدينة المنورة كانت إدارة هذه الجائحة مثالاً يحتذى به في إدارة الأزمات بفضل تظافر جهود وتكامل عمل مختلف القطاعات الحكومية والأهلية بقيادة ومتابعة كريمة من سمو أمير منطقة المدينة المنورة وسمو نائبه حفظهما الله.

وتابع : لقد كان هذا العام الدراسي في ظل هذه الظروف عاماً دراسياً استثنائيا أظهرت خلاله الجامعة استجابة فاعلة وقدرة عالية في التكيف مع أنماط التعليم عن بعد والتزاما بالمسؤولية في استمرار العملية التعليمية لطلابها في داخل المملكة وخارجها بسلاسة وانتظام، وأشيد في هذا المقام بالجهود المميزة التي قامت بها وزارة التعليم بقيادة وزير التعليم وفريق عمل الوزارة.

من جهته أوضح عميد شؤون الخريجين د. إبراهيم الصاعدي أن عدد خريجي الدفعة 57 للعام الجامعي 1442هـ 2137 طالباً من 111 دولة بواقع 1882 طالباً في مرحلة البكالوريوس، 69 طالبا في مرحلة الدبلوم، 131 طالباً في مرحلة الماجستير ، 115 طالبا في مرحلة الدكتوراه.