اخر الاخبار

e70d45f1-9df6-4798-8f6e-998d100ab1d4.jpg
اقتصاد
الدولار يتعثر مع إعادة تقييم المتعاملين لتوقيت خفض مشتريات السندات
منذ 11 أيام

انحصر الدولار في نطاق تداول ضيق قرب أدنى مستوى في عدة أسابيع مقابل عملات مناظرة رئيسية اليوم الجمعة، إذ يتدبر المتعاملون الخطوات القادمة للبنوك المركزية الكبرى قبيل اجتماع لمجلس الاحتياطي الاتحادي الأسبوع المقبل.

ونزلت عملة إيثر المشفرة ما يزيد عن عشرة بالمئة وهوت منافستها الأكبر بتكوين خمسة بالمئة في ظل تكهنات بأن خطة للرئيس الأمريكي جو بايدن لرفع الضرائب على الأرباح الرأسمالية ستكبح الاستثمار في الأصول الرقمية.

وتكبد اليورو خسائر بعد أن دحضت كريستين لاجارد رئيسة البنك المركزي الأوروبي توقعات بأن صانعي السياسات سيبدأون النظر في تقليص مشتريات سندات بسبب تحسن آفاق الاقتصاد.

ومن المتوقع أن يكرر جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الأمريكي رسالة لاجارد بأن الحديث عن التقليص سابق لأوانه، مما سيفرض ضغوطا نزولية على عوائد الخزانة ويكبح مكاسب الدولار مقابل معظم العملات.

ونزل الدولار إلى 107.80 ين اليوم وهو أدنى مستوياته منذ الرابع من مارس آذار.

واستقر اليورو عند 1.2027 دولار بعد أن نزل 0.2 بالمئة أمس الخميس. وما زالت العملة الأوروبية الموحدة بالقرب من أعلى مستوى في سبعة أسابيع عند 1.2080 دولار الذي سجلته في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وارتفع الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي اليوم، لكن متعاملين يقولون إن المخاطر تشير إلى نزول بسبب ضعف أسعار السلع الأولية في الأيام القليلة الماضية.

وسجل الجنيه الإسترليني 1.38535 دولار عقب أن تكبد خسارة 0.6 بالمئة في الجلسة الماضية.

وفي العملات المشفرة، نزل الإيثر نحو سبعة بالمئة إلى حوالي 2234 دولارا وكان تراجع في وقت سابق إلى 2116 دولارا، لينخفض عن مستوى قياسي مرتفع بلغ 2645.97 دولار سجله أمس الخميس بعد أن كشف الرئيس بايدن عن خطة لمضاعفة الضرائب تقريبا على الأرباح الرأسمالية لمن يربحون ما يزيد عن مليون دولار.

وتراجعت بتكوين 4.2 بالمئة إلى ما يقل عن 50 ألف دولار، ولامست لفترة وجيزة مستوى 48338 دولارا. ونزلت بتكوين كل يوم باستثناء يومين منذ بلغت المستوى القياسي المرتفع 64895.22 دولار في 14 أبريل نيسان.