اخر الاخبار

880f82c2-9fb8-4329-aa39-52ebf3f9afe4.jpg
السعودية
متحدث الصحة: 55% من إصابات كورونا هي بين الإناث
منذ 20 أيام

أكد د. محمد العبدالعالي المتحدث الرسمي لوزارة الصحة أن منحنى الإصابات بكورونا لا يزال مرتفعاً مشيراً إلى أن 55% من الإصابات هي بين الإناث ومنوهاً إلى أن عدد إقبال الإناث على تلقي اللقاح أقل من المأمول.

وقال خلال الإيجاز الصحفي الدوري المشترك حول مستجدات فيروس كورونا في المملكة "رصدنا سلوكيات خاطئة في المطاعم خلال الأيام الماضية من شهر رمضان المبارك، ونؤكد على التقيد بالاشتراطات على أعلى المستويات"، وأضاف "التجاوزات في المنازل والاستراحات تمثل نسبة عالية من الإصابات، لا نزال في مرحلة قلق، ورصد أعداد من تسجيل الحالات، وتعتبر أعلى مما كانت عليه في مطلع عام 2021م".

ونوه إلى أن "فعالية ومأمونية لقاحات كورونا عالية، ولم يتم رصد أي أعراض غير متوقعة حتى الآن مذكراً أن مفتي المملكة أكد أن لقاح كورونا لا يعد من المفطرات أثناء الصيام.

وأوضح د. العبدالعالي أن إجمالي الفحوصات المخبرية تجاوزت 16 مليون فحص، وأن مواعيد الجرعة الثانية ستصل للمستفيدين تلقائيًا، ونصف عدد الحالات الحرجة تعود لكبار السن

وشدد على أن عدم الحضور للموعد بدقة للتطعيم بلقاح كورونا يعني عدم تقديم الخدمة للمستفيد، وعليه التسجيل مرة أخرى لحجز موعد جديد

كما حث الآباء والأمهات من كبار السن على المبادرة للحصول على لقاحات كورونا، داعياً ملاك الأسواق التجارية إلى التقيد بالاحترازات

من جهته قال المتحدث الأمني لوزارة الداخلية المقدم طلال الشلهوب إن ارتفاع المعدل الوبائي بكورونا سيؤدي إلى أمور لا نرغب بها، تشمل إيقاف العديد من الأنشطة واتخاذ العديد من الإجراءات.

وأوضح أنه تم ضبط أكثر من 27 ألف مخالفة للإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية من كورونا في كافة مناطق المملكة خلال الأسبوع الماضي، مشدداً على أنه ليس هناك مجال للتراخي، ويجب أن نلتزم بالوقاية.

وأشار الشلهوب إلى أنه سيتم تطبيق تدابير خاصة على أي نشاط يتهاون في تطبيق البروتوكلات الخاصة بالوقاية من كورونا، منوهاً إلى أنه تم رصد بعض مشاهير التواصل الاجتماعي خالفوا الإجراءات الاحترازية وتم تطبيق الأنظمة بحقهم

من جهة أخرى قال متحدث "وزارة الحج" إن عدد المستفيدين من تطبيق "اعتمرنا" ومن نموذج العمرة الآمنة بلغ أكثر من 15مليون مستفيد، مشدداً على أنه يشترط التحصين للحصول على تصريح العمرة.

وأشار إلى أنه تم توفير وسائل نقل آمنة لنقل المعتمرين من وإلى المسجد الحرام، وأن 2500 حافلة تعمل في موسم العمرة برمضان، إذ يتم نقل المعتمرين بحافلات لا تتجاوز طاقتها الاستيعابية 50٪.