اخر الاخبار

2c473393-a27e-47bc-bd8f-4ce9f4ca8654.jpg
رياضة
يوفنتوس يحبط مغامرة جنوه وانتر يعزز صدارته للدوري الإيطالي
منذ 25 أيام

أحبط يوفنتوس انتفاضة ضيفه جنوه في الشوط الثاني ، وحقق فوزا مهما 3 / 1اليوم الأحد في المرحلة الـ30 من الدوري الإيطالي لكرة القدم ، والتي شهدت اليوم أيضا فوز انتر ميلان على كالياري 1 / صفر ونابولي على مضيفه سامبدوريا 2 / صفر ولاتسيو على مضيفه فيرونا 1 / صفر.

على استاد يوفنتوس في مدينة تورينو ، عاند الحظ المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في أكثر من كرة ، ولكن هذا لم يمنع يوفنتوس من تحقيق الفوز الكبير على جنوه ليرفع فريق السيدة العجوز رصيده إلى 62 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف ميلان.

وتجمد رصيد جنوه عند 32 نقطة في المركز الثالث عشر بعدما خسر بنفس النتيجة التي خسر بها ذهابا على ملعبه أمام يوفنتوس في الموسم الحالي.

وأنهى يوفنتوس الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين سجلهما ديان كولوسيفسكي وألفارو موراتا في الدقيقتين الرابعة و22 .

وفي الشوط الثاني ، رد جنوه بهدف سجله جانلوكا سكاماكا في الدقيقة 49 ، ولكن البديل وستون ماكيني سجل هدف الاطمئنان ليوفنتوس في الدقيقة 70 بعد دقيقتين فقط من نزوله الملعب.

ولم يتأخر يوفنتوس في الإعلان عن تفوقه حيث افتتح لاعبه ديان كولوسيفسكي التسجيل في الدقيقة الخامسة.

وجاء الهدف اثر هجمة منظمة للفريق تلاعب فيها خوان كوادرادو بدفاع جنوه في الناحية اليمنى ثم اخترق منطقة الجزاء ومرر الكرة زاحفة إلى كولوسيفسكي الذي سددها بيسراه في الزاوية البعيدة على يمين الحارس ليكون هدف التقدم لفريق السيدة العجوز.

ورغم محاولات جنوه للرد وتسجيل هدف التعادل ، كانت مناوشات يوفنتوس هي الأكثر خطورة ومن إحداها كاد رونالدو يسجل الهدف الثاني في الدقيقة 11 بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء ولكن الكرة مرت خارج القائم مباشرة.

وبعد عدة محاولات من الفريقين لم يكتب لها النجاح ، سجل ألفارو موراتا الهدف الثاني ليوفنتوس في الدقيقة 22 .

وجاء الهدف اثر هجمة مرتدة سريعة أنهاها فيدريكو كييزا بتسديدة تصدى لها الحارس ثم تهيأت الكرة أمام رونالدو المندفع داخل منطقة الجزاء ليسددها مجددا لكنها ارتدت من القائم لتجد ألفارو موراتا الذي سددها مباشرة في الشباك.

وواصل الفريقان محاولاتهما الهجومية فيما تبقى من الشوط الأول ولكن مع استمرار الأفضلية ليوفنتوس الذي أنهى الشوط الأول لصالحه بهدفين نظيفين بعدما تصدى فوجيتش تشيسني حارس مرمى يوفنتوس لفرصة خطيرة من جانلوكا سكاماكا في الدقيقة 45 .

وتحسن أداء جنوه كثيرا في الشوط الثاني حيث أصبح ندا ليوفنتوس بل وتفوق عليه في بعض الفترات خلال هذا الشوط.

وبدأ جنوه الشوط الثاني بنشاط هجومي ملحوظ ، وترجمه إلى هدف تجديد الأمل بضربة رأس من سكاماكا في الدقيقة 49 .

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية لعبها نيكولي روفيلا وارتقى لها سكاماكا واقتنصها برأسه إلى داخل المرمى.

وكاد ماركو بياتسا يسجل هدف التعادل للضيوف في الدقيقة 55 بتسديدة زاحفة من حدود منطقة الجزاء ولكن تشيسني تصدى لها. ورد رونالدو بفرصة خطيرة بعدها بدقيقتين ولكن الكرة مرت خارج القائم.

وإزاء الأداء المتميز لجنوه في الشوط الثاني ، أجرى أندريا بيرلو المدير الفني ليوفنتوس تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 68 بنزول باولو ديبالا ووستون ماكيني بدلا من موراتا وكولوسيفسكي على الترتيب.

وأثمر التغيير هدفا مهما ليوفنتوس في الدقيقة 70 اثر هجمة سريعة وتمريرة طولية من دانيلو ضرب بها مصيدة التسلل لفريق جنوه حيث وصلت الكرة إلى ماكيني الذي تقدم بالكرة منفردا بالحارس في ذهول من لاعبي جنوه الذين اعتقدوا أنه في وضع التسلل ليسدد الكرة في المرمى ويكون الهدف الثالث ليوفنتوس.

وقضى الهدف على آمال جنوه في تحقيق التعادل ليستعيد يوفنتوس هيمنته على مجريات اللعب في الدقائق التالية لينهي اللقاء لصالحه.

وواصل انتر ميلان انطلاقته الرائعة في الدوري الإيطالي بفوز ثمين على كالياري 1 / صفر.

وحقق انتر انتصاره الحادي عشر على التوالي في المسابقة ليعزز صدارته لجدول الدوري الإيطالي برصيد 74 نقطة بفارق 11 نقطة أمام جاره ومنافسه المباشرة ميلان ، وتجمد رصيد كالياري عند 22 نقطة في المركز الثامن عشر بعدما مني بالهزيمة الرابعة على التوالي وهي السابعة له في آخر عشر مباريات خاضها بالمسابقة.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي ثم سجل ماتيو دارميان الهدف الوحيد للمباراة في الدقيقة 77 .

وفرض انتر ميلان سيطرته على مجريات اللعب وشن أكثر من هجمة في الدقائق الأولى لكنها لم تسفر عن خطورة حقيقية.

وسدد كريستيان إريكسن كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة العاشرة وتصدى لها حارس كالياري ببراعة.

وسجل أليكسيس سانشيز هدفا لانتر في الدقيقة 17 بعد تمريرة بينية من روميلو لوكاكو ، ولكن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل.

وواصل انتر هيمنته على مجريات اللعب في معظم فترات الشوط الأول ، وتعددت محاولات الاختراق من لاعبيه لدفاع كالياري ولكن دون تشكيل خطورة كبيرة على المرمى.

كما تألق جوليلمو فيكاريو حارس مرمى كالياري في التصدي لأكثر من كرة لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

واستأنف انتر محاولاته الهجومية مع بداية الشوط الثاني ، وسدد ستيفانو سينسي كرة مباغتة من خارج المنطقة في الدقيقة 48 تصدى لها الحارس.

وكثف انتر من محاولاته في الدقائق التالية لكن الحظ عانده في أكثر من كرة كما تألق فيكاريو في الذود عن مرماه علما بأنه خاض اليوم مباراته الأولى في الموسم الحالي.

وشعر أنطونيو كونتي المدير الفني لانتر بحرج موقف فريقه مع استمرار التعادل السلبي فأجرى تغييرين دفعة واحدة في الدقيقة 70 بنزول لاوتارو مارتينيز وأشرف حكيمي بدلا من أليكسيس سانشيز وأشلي يونج على الترتيب.

وكاف حكيمي مدربه بصناعة هدف التقدم للفريق في الدقيقة 77 اثر هجمة سريعة للفريق وتمريرة عرضية نموذجية لعبها حكيمي من داخل منطقة الجزاء واقتنصها زميله ماتيو دارميان المندفع أمام المرمى بتسديدة مباشرة لتعانق الكرة الشباك.

ورغم الخطورة التي شكلها كالياري في الدقائق الأخيرة بعد اندفاع لاعبيه في الهجوم ، باءت جميع محاولات الفريق بالفشل لينتهي اللقاء بالفوز الثمين لانتر.

وتغلب نابولي على مضيفه سامبدوريا بهدفين نظيفين سجلهما فابيان رويز وفيكتور أوسيمين في الدقيقتين 35 و87 ليرفع رصيده إلى 59 نقطة ويتقدم للمركز الرابع بفارق نقطة واحدة أمام أتالانتا ، وتجمد رصيد سامبدوريا عند 36 نقطة في المركز العاشر.

وانتزع لاتسيو فوزا صعبا ومتأخرا للغاية على مضميفه فيرونا بهدف نظيف سجلهسيرجي ميلينكوفيتش سافيتش في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة ليرفع رصيده إلى 55 نقطة في المركز السادس وتجمد رصيد فيرونا عند 41 نقطة في المركز الثامن.