اخر الاخبار

fc7efd56-263e-4633-ac6f-63ee95c2ae1e.jpg
السعودية
أمير منطقة القصيم يرأس اجتماعاً لمناقشة تطوير مكتبة الملك سعود
منذ 2 أشهر

رأس صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم بالإمارة اليوم، اجتماعاً لمناقشة تطوير مكتبة الملك سعود بمدينة بريدة، بحضور وكيل الإمارة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومدير المكتبة محمد الحربي ومستشار سموه الدكتور فيصل الخميس، وعدد من المسؤولين.
ونوه سموه بما تلقاه المكتبة من اهتمام ودعم من القيادة الرشيدة منذ تأسيسها ومن رعاية لمناهل العلم ودعم للثقافة والمثقفين بالمنطقة.

وأشار إلى أن تأسيس المكتبة كان بمبادرة من الملك سعود بن عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله-، استشعاراً بأهمية مصادر العلم وخدمة طلبة العلم والباحثين، حيث تعد أول مكتبة حكومية على مستوى الوطن، مؤكداً سموه اهتمامه وسعيه لتطويرها وتفعيل دورها العلمي والاجتماعي لمواكبة المرحلة بإذن الله.
ونوه الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بإنجازات المكتبة الملحوظة خلال سنين مضت في حفظ الإنتاج الفكري الوطني وتوثيقه وخدمة الباحثين والباحثات، متطلعاً إلى إيجاد حلول جديدة ومتطورة لخدمتها ، وتوظيف التقنية الحديثة بها لتكون متواكبة مع العصر التقني لخدمة الثقافة الوطنية.

وناقش الاجتماع عددا من الموضوعات المطروحة في جدول الأعمال، منها توجيهات سموه بضرورة توفير الحوافز التشجيعية لرواد المكتبة والإسراع في تطويرها واتخاذ ما يلزم لدعم أعمالها من خلال استقطاب الرعايات المستدامة لتمويل مشاريع المكتبة، وإيجاد شراكات مع مقاهي عالمية لجذب الزوار، وعقد شراكات مع جهات تعليمية لاستقطاب الطلاب والطالبات وتنظيم الزيارات الدورية لها.
كما جرى بحث آلية تفعيل دور مسرح مكتبة الملك سعود، واحتضان الدورات التدريبية والورش العلمية، وبحث الحلول والخطط والبرامج التطويرية بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختلفة، إلى جانب استعراض بعض المعوقات لتطوير المكتبة.