اخر الاخبار

be58695f-4023-4d6d-9ce7-24504a230f27.jpg
عربي و عالمي
علماء أفريقيا: نرفض التقرير الأمريكي ونعلن تضامننا ومؤازرتنا للمملكة
منذ 2 أشهر

أعلن رئيس منتدى علماء أفريقيا رئيس التجمع الثقافي الإسلامي الشيخ محمد الحافظ النحوي رفضه التام لتقرير المخابرات الأمريكية وإدانته الشديدة لما حواه من تكهنات وتقييمات لم تتضمن أدلة أو شهادات موثقة، مؤكدا تضامن المنتسبين للتجمع الثقافي ولمنتدى العلماء ومؤسسة أفريقيا للعلم والعمل من مشايخ ودعاة وعلماء مع المملكة ووقوفهم صفا إلى جانبها ضد الابتزازات والضغوطات التي تستهدف قبلة العالم الإسلامي والقيادة الرشيدة.

وقال : لقد تلقينا باستغراب كبير التقرير الذي نشرته وكالة المخابرات الأمريكية والتي تريد من خلاله إثارة القضايا التي تستهدف المملكة العربية السعودية ،إن إثارة هذه القضايا هي محاولة ابتزاز وضغط على المملكة قيادة وشعبا، وهذا التقرير الذي لم يقدم أدلة على ماورد فيه هو مجرد حلقة من حلقات الاستهداف التي طالما حاولت بعض القوى الغربية أن تعرقل بها سير شعوب الأمة الإسلامية بحجج وقضايا حقوق الانسان رغم أن بعض الأنظمة الغربية ترتكب جرائم ضد الإنسانية ومع هذا لا تجد من يحاسبها عليها .

وأضاف : هذا التقرير لا يستهدف شخص ولي العهد الأمير محمد بن سلمان - حفظه الله - وإنما يستهدف المملكة ومن خلفها العالم الإسلامي أجمع، وفي هذا الإطار وباسم كل المنتسبين للتجمع الثقافي الإسلامي ولمنتدى علماء أفريقيا ومؤسسة أفريقيا للعلم والعمل من مشايخ ودعاة وعلماء نعلن وقوفنا مع المملكة وقيادتها متمثلة في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان - حفظهما الله -، ونؤكد أن أن أمن بلاد الحرمين الشريفين هو أمن كل المسلمين في العالم، ويعتبر لكل المسلمين حيث كانوا خطا أحمر لما تمثل بلاد الحرمين من رمزية دينية وروحية ولما تقوم به المملكة من خدمة للإسلام والمسلمين في ظل قيادتها الرشيدة .

وتابع : وفي هذا الإطار نشيد بما ورد عن مختلف القادة العرب من بيانات مؤيدة لقيادة المملكة وكذلك ماورد في بيان رابطة العالم الإسلامي التي عبرت عن رأي علماء الأمة ومشايخها، ونقول ثقة بالله واعتمادا عليه ستنتصر بلاد الحرمين الشريفين على هذا الاستهداف الممنهج كما انتصرت في أزمات سابقة، وستبقى منارة علم وهدى ومأوى يأوي إليه المسلمون من كل حدب وصوب، حفظ الله بلاد الحرمين الشريفين وبلاد المسلمين جميعا من شر كل المؤامرات ووفق قادتهم لما فيه خير شعوبهم.