اخر الاخبار

4c0d8fca-5cd4-46a5-9697-f262fb9725e5.jpg
اقتصاد
المواصفات: 6 مبادرات بـ20 مليون ريال استفادت منها 66 ألف منشأة
منذ 28 أيام

أكدت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة، أنها حققت خلال العام الماضي 2020م، إنجازات متنوعة في مجال تطوير المواصفات والمطابقة وعلم القياس وتعزيز سلامة المنتجات، سعياً منها لتكون جهة موثوقة عالمياً وممكنة لجودة الحياة وتنافسية الاقتصاد الوطني.

وأطلقت الهيئة خلال جائحة كورونا 6 مبادرات نوعيّة تساعد القطاع الخاص على تجاوز التحديّات الناتجة عن جائحة كورونا، استفاد منها نحو 66.776 منشأة وبمبلغ إجمالي وصل إلى 19.978.800 ريال، حيث تمثلت تلك المبادرات في: تمديد صلاحية جميع شهادات المطابقة المسجلة في منصة سابر الإلكترونية التي تنتهي صلاحيتها في شهر مارس أو أبريل أو مايو 2020 لمدة ثلاثة أشهر من تاريخ انتهاء الشهادة، وقبول تقارير اختبارات السلع الصادرة من المختبرات المعتمدة في بلد التصدير إلى ثلاث سنوات سابقة دون الحاجة إلى إجراء اختبارات جديدة، وخفض تكاليف شهادة مطابقة الإرسالية بمعدل 30% لتصبح 350 ريالاً بدلاً من 500 ريال، وتأجيل زيارات خطوط الإنتاج للمنتجات المفروض عليها هذا الشرط قبل الحصول على شهادات المطابقة، وإصدار شهادات المطابقة بدون هذا الشرط، وتنفيذ التدقيق عن بعد للمنتجات المفروض عليها علامة الجودة، وإتاحة عدد من المواصفات القياسية السعودية مجاناً للجهات الراغبة.

وأوضحت المواصفات السعودية أن نسبة مشاركة المملكة في اللجان الفنية الدولية ارتفعت بـ 6% مقارنة بالعام 2019م، حيث أصبحت المملكة مشاركة في 291 لجنة فنية دولية، كما وافق أعضاء مجلس إدارة معهد المواصفات والمقاييس للدول الإسلامية على تمديد رئاسة المملكة لمجلس إدارة المعهد، فيما نظمت الهيئة القمة الدولية للمواصفات المقامة على هامش رئاسة المملكة لمجموعة دول العشرين في الرياض بمشاركة 2822 من الخبراء والمختصين من 83 دولة حول العالم.

وأصدرت وحدثت المواصفات السعودية خلال العام الماضي 10 لوحات فنية جديدة ومعدلة، كما عقدت 78 ورشة عمل ومحاضرة للتعريف والتوعية بمنظومة البنية التحتية الوطنية للجودة، وقدمت 44 استشارة فنية و7 ورش تعريفية و6 أوراق عمل حول أنظمة الجودة لعدد من الجهات الحكومية والخاصة.