اخر الاخبار

1075d5f5-f305-496c-83a4-3fd7764caa09.jpg
عربي و عالمي
أميركا: ندعم الرؤية الليبية لتحقيق السلم عبر حكومة شاملة
منذ 20 أيام

أكدت الخارجية الأميركية، السبت، على دعمها للشعب الليبي في سعيه لإنهاء الصراع، كما شددت على دعم الرؤية الليبية لتحقيق السلم عبر حكومة شاملة.

وقالت عبر بيان في موقعها الرسمي "نشجع الشعب الليبي على بناء إنجازاته ومواصلة العمل من أجل إنهاء الصراع، وندعم الرؤية لليبيا سلمية ومزدهرة وموحدة مع حكومة شاملة يمكنها تأمين البلاد وتلبية الاحتياجات الاقتصادية والإنسانية لشعبها"، مشيدة بجهود المبعوثة الأممية بالإنابة ستيفاني ويليامز.

كما عبرت السفارة الأميركية في ليبيا، اليوم، عن تطلعها للعمل مع البعثة الأممية لتنفيذ وقف النار.

وقالت في تغريدة نشرت عبر صفحتها على تويتر، "نشيد بالعمل الرائع الذي قامت به ستيفاني ويليامز بصفتها الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة. ونتطلع إلى مواصلة العمل مع الأمم المتحدة لتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار والعملية السياسية التي تسيرها الأمم المتحدة والتي ستؤدي إلى انتخابات وطنية في ليبيا.

هذا وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية قد أعلن، أمس الجمعة، أن واشنطن ترحب بتشكيل حكومة جديدة في ليبيا وذلك بعد محادثات برعاية الأمم المتحدة كانت تهدف لوضع حد لعشرة أعوام من الفوضى والانقسام والعنف.

وقال نيد برايس للصحافيين "نرحب بهذه الأنباء. وندعم تماما نتيجة العملية هذه التي توسطت فيها الأمم المتحدة والتي ستقود إلى ليبيا مستقرة وآمنة وإلى انتخابات في ديسمبر 2021".

يذكر أن المشاركين في الحوار الليبي بجنيف انتخبوا، أمس الجمعة، عبد الحميد محمد دبيبة رئيساً للوزراء. وحصدت قائمته 39 صوتاً من أصل 73.

كما فاز محمد يونس المنفي برئاسة المجلس الرئاسي، مع نائبين هما موسى الكوني، المنتمي إلى الطوارق، وعبد الله حسين الذي يشغل عضوية مجلس النواب عن مدينة الزاوية (غرب(.

ولم يكن متوقعا فوز قائمة دبيبة أمام القائمة التي تشمل وزير الداخلية في حكومة الوفاق الوطني فتحي باشاغا ورئيس البرلمان عقيلة صالح.