اخر الاخبار

856c7bed-5ce9-443b-b1a2-54e32720d777.jpeg
اقتصاد
سياحة التسوق تنافس السياحة الطبيعية في "الشتاء حولك"
منذ 2 أشهر

تجارب سياحية عديدة يقدمها موسم شتاء السعودية تحت شعار الشتاء حولك، تتعدد فيها الخيارات لتلاءم كل الأذواق والمتطلبات وتناسب مختلف الفئات العمرية، ومن بينها،المزج بين السياحة الطبيعية وسياحة التسوق.

وتعتبر سياحة التسوق في المملكة، أحد أبرز عوامل الجذب السياحي، حيث يقدم موسم شتاء السعودية تجربة سياحية رائعة للسياح من العوائل والمجموعات والأفراد، من السعوديين والمقيمين، وضيوف المملكة من مواطني دول الخليج، تشمل العديد من الخيارات المختلفة كالأسواق الشعبية وما تتميز به من تاريخ عريق وماضٍ تليد ومنها أسواق جدة التاريخية، وسوق القيصرية بالأحساء، وسوق الزل بالرياض، وشارع الثميري بالرياض.

ووفقا لمركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس) التابع لوزارة السياحة، تجاوزت العوائد الاقتصادية لسياحة التسوق في المملكة لعام 2018 مليارًا و520 مليون ريال بالنسبة للرحلات المحلية، ومليارَين و880 مليون ريال للسياحة الوافدة، بمجموع 4 مليارات و400 مليون ريال.

ولا تقتصر التجارب السياحية في شتاء السعودية، على ذلك فحسب، بل إنه يتيح كذلك للسياح الاستمتاع بالطبيعة الساحرة والتنوع المناخي، الذي تتمتع به العديد من الوجهات السياحية في المملكة، ومنها على سبيل المثال الأودية الخصبة والمناطق الرملية والتشكيلات الصخرية الفريدة، فضلا عن الشواطئ الساحرة والهادئة إضافة إلى الغابات الكثيفة والأجواء المعتدلة.

و يقدم "الشتاء حولك" للسياح أنماطا متعددة من السياحة الطبيعية منها على سبيل المثال سياحة الشواطئ وذلك على امتداد ساحل البحر الأحمر، وسياحة المناطق الخضراء والأشجار والغابات الطبيعية في جنوب المملكة، إضافة إلى سياحة المناطق البرية والتي يتم فيها التخييم وجلسات السمر التي يتوسطها لهيب النار "شبة الضوء"، لتعطي الدفء لتلك الجلسات، ومعها أيضا تمنح النفس سكينتها وهدوئها.

وتنظم الهيئة السعودية للسياحة شتاء السعودية خلال الفترة من 10 ديسمبر 2020 ‏حتى نهاية مارس 2021 في أكثر من 17 وجهة سياحية، بإتاحة كافة الخيارات السياحية وتلبية كافة الأذواق.